مشروع تحسين الوضع البيئي والنظافة لمناطق النازحين في مديريتي ريف اب وجبلة بمحافظة اب.

اسم المشروع: –

مشروع تحسين الوضع البيئي والنظافة لمناطق النازحين في مديريتي ريف اب وجبلة بمحافظة اب.

الممول: –

وزارة الخارجية الالمانية عبر الـ GIZ

المناطق المستهدفة: –

محافظة إب، مديريات (ريف اب وجبلة)

مدة المشروع: –

6 أشهر من العام 2018م.

هدف المشروع: –

تعالج فكرة المشروع تدني مستوى الخدمات المتعلقة بالنظافة والطرقات والوضع البيئي السيئ في عدد خمس أحياء من الاحياء المزدحمة بالنازحين في مديريتي ريف اب وجبلة بمحافظة اب، اضافة الي مشكلة العزلة الاجتماعية التي يعاني منها النازحين ومشكلة انقطاع الشباب النازحين عن مواصلة التعليم بسبب عدم القدرة على توفير تكاليف الالتحاق بالمدارس والجامعات، حيث قام المشروع باستهداف المناطق التالية:

مديرية جبلة (الضباري-حوار قصر الملكة أروى-الخشبة –القرامعه –النادرة –الجامع –حنان –المكعدد-راس المنصورة –المستشفي-السائلة –الشارع العام-المقبرة –حارة القادري-العجمي).

مديرية ريف اب (اكمة الصعفاني – الثلاثين –ويخان-محادب – سوق الدجاج –جوبلة –عسم الحمامي –مثلث المنصوب –المشاعبة – السبل الخلفي-خلف وان مول-طريق مشورة –وقير -المنصوب).

مخرجات المشروع: –

  • تنفيذ عدد 30 حمله نظافة في 30حي نفذت بدلاً من 20 حملة في المقترح الاصلي بزيادة عشر حملات وعشرة أحياء غير مخططة. استفاد من تحسن الوضع فيها 1500نازح و15000مستفيد من المجتمع المضيف. تمثلت تلك الفائدة في تحسن مستوى النظافة في تلك المناطق، حيث كانت المناطق المستهدفة تعاني من تراكم كميات كبيرة من المخلفات التي تجلب البعوض والذباب مما يضاعف مخاطر انتشار الامراض في تلك المناطق.
  • –          70شاب وشابة من النازحين تمكنوا من الحصول على فرص عمل بدلاً من 50 في المقترح الأصلي.
  • 70 شاب وشابة من المجتمع المضيف يعملون جنباً الي جنب في مبادرات مشتركة، تعزز الاندماج الاجتماعي. وتمكنوا من المشاركة في تنفيذ حملات النظافة وتحسين الوضع البيئي في مناطقهم المستضيفة للنازحين.
  • تمكن المشروع من رفع 612طن من المخلفات والقمامة والنفايات الطبية في المناطق المستهدفة. حيث تم تجميعها ونقلها الي مقلب القمامة المركزي التابع للمحافظة واتلافها وحرقها. وهي كمية كبيرة جداً كانت تهدد الصحة العامة في المناطق التي استهدفها المشروع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *