منظمة الشباب للتنمية والديمقراطية تدشن 5 ورش تدريبية لطلاب قسم الإعلام في جامعة تعز…

أصيل الشرعبي/قسم الاعلام

دشنت منظمة الشباب للتنمية والديمقراطية اليوم الثلاثاء الموافق 13 يوليو بالشراكة مع كلية الآداب – جامعة تعز مشروع 5 ورش تدريبية لبناء قدرات30 طالب وطالبة من قسم الإعلام في جامعة تعز.

ويأتي هذا المشروع في إطار تعزيز فرص السلام من خلال المؤسسات الإعلامية وبتمويل من الوزارة الاتحادية الألمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية BMZ والاتحاد الأوروبي EU.

وحضر التدشين كل من المدير التنفيذي لمنظمة الشباب للتنمية والديمقراطية الأستاذ بشير التبعي والدكتور أحمد العامري نائب عميد كلية الآداب للشؤون الأكاديمية ورئيس قسم الإعلام في جامعة تعز الدكتور عبدالحكيم مكارم .

افتتح اللقاء الدكتور أحمد العامري نائب العميد للشؤون الأكاديمية بكلية الآداب بكلمة حيا فيها الحضور وأكد على حرص الكلية لمثل هذه المبادرات وتقديم كافة التسهيلات الممكنة كما نقل الدكتور العامري تحيات الأستاذ الدكتور نبيلة الشرجبي عميد الكلية واختتم حديثه بالشكر للقائمين على هذا المشروع.

وفي اللقاء أشاد رئيس قسم الإعلام الدكتور عبد الحكيم مكارم بالجهود التي تبذلها المنظمة لضمان نجاح المشروع الذي من شأنه تأهيل الطلاب وإمدادهم بالخبرات التي يحتاجونها في سوق العمل .مشيرا في الوقت ذاته إلى أن المشروع يأتي في ظل حاجة الطلاب للمهارات العملية بما يواكب التطور المستمر في المجال الإعلامي .

إلى ذلك أوضح المدير التنفيذي للمنظمة الأستاذ بشير التبعي أن المشروع يهدف إلى تعزيز فرص السلام والتعايش السلمي من خلال المواد الإعلامية التي سيعمل عليها طلاب قسم الإعلام في جامعة تعز بالتزامن مع الورش التدريبية بدءا من شهر يوليو وحتى أغسطس من العام2021.

وأضاف التبعي :”نسعى إلى تقوية دور قسم الإعلام في جامعة تعز وكذلك الإذاعات المحلية لتعزيز فرص السلام والتعايش السلمي ، بالإضافة إلى بناء قدرات طلاب الإعلام وذلك لمواجهة الكراهية والتعصب في المديريات المستهدفة من المشروع”.

وتابع بالقول:” قمنا بالتنسيق والعمل مع كلية الآداب على تكييف مفردات دليل الصحافة الحساسة للنزاع في مقررات قسم الإعلام للمستويات الدراسية المختلفة”. لافتا في الوقت ذاته إلى تجهيز مركز إعلامي يعمل من خلاله الطلاب المستهدفين في المشروع على إنتاج المواد الإعلامية الهادفة والتي تخدم مشروع بناء السلام ونشر ثقافة التعايش والسلم الاجتماعي .

وفي السياق أكد الأستاذ بشير التبعي إلى أن المشروع يسعى لتطوير قدرات الطلاب المتميزين في خمسة مجالات هي الصحافة الحساسة للنزاع والتصوير والمونتاج بالإضافة إلى السيناريو والإخراج كخطوة أولى لإنتاج أفلام توعوية عن السلام والتعايش بناء على المشكلات الموجودة في المديريات المستهدفة،مضيفا أن دعم المبادرات المتميزة لطلاب قسم الاعلام هي من أجل المساهمة في حل النزاعات الموجودة في تلك المديريات.

وفي وقت سابق تم تنفيذ ست ورش تدريبية حول الصحافة الحساسة للنزاعات شملت 90طالب وطالبة من قسم الاعلام في جامعة تعز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *